أنت هنا

رمطان لعمامرة : المملكة المغربية لم تتوقف عن فعل أعمال عدائية و غير ودية ضد الجزائر

أضافه UPES في أربعاء, 08/25/2021 - 06:56

 أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة اليوم الثلاثاء، أن المملكة المغربية لم تتوقف عن فعل أعمال عدائية و غير ودية ضد الجزائر.

وأضاف لعمامرة في ندوة صحفية أن " آخر هذه الأعمال العدائية تمثلت في الاتهامات الباطلة والتهديدات الضمنية التي أطلقها وزير الخارجية الاسرائيلي خلال زيارته الرسمية إلى المغرب" مؤخرا .

وقال السيد لعمامرة " أن المغرب جعل من أراضيه منصة تسمح لقوى خارجية بالإدلاء بتصريحات عدائية ضد الجزائر، معلنا قطع العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر والمغرب.

كما أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري في تصريحه ان تخلي المملكة المغربية عن التعهد الرسمي بخصوص الالتزام بتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية من أسباب قطع العلاقات مع المغرب.

واوضح السيد لعمامرة في هذا السياق، ان المملكة تخلت عن التعهد الرسمي الذي التزم به الملك الحسن الثاني والمدون في وثائق رسمية لمنظمتي الوحدة الافريقية والأمم المتحدة، الالتزام بتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية.

واضاف وزير الشؤون الخارجية الجزائري انه بينما يعيش القادة الحاليون للمملكة على وقع وهم فرض إملاءاتهم على المجتمع الدولي فيما يتعلق بأطروحة “الحكم الذاتي” المزعومة. وبعد أن أجهضت، بشكل ممنهج وعن سوء نية، كل الجهود الدولية تحت رعاية الأمم المتحدة، حطمت المملكة المغربية كل مجال للثقة في تعهدها وتوقيعها، في الوقت الذي يتظاهر فيه حكام وممثلو المملكة بدعم جهود المنظمة الأممية التي تظل، في إطار مسؤولياتها، ملتزمة بشكل كامل وحتمي بالبحث عن حل يحظى بقبول الطرفين، المملكة المغربية وجبهة البوليساريو،  ويضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره بكل حرية.