أنت هنا

حمه عبد الفتاح

في ذكرى رحيله وفي دعوة للتدوين ..."الخليل الاطار الكادح"

الخليل سيدي أمحمد ، رجل آمن بفكر ثوري تقديمي ، عكسته ممارسته اليومية ، رجل ظل كادح زاهد بالمنصب والمال حتي آخر رمق ، آمن بالقاعدة الشعبية وطليعتها ، أحبته الجماهير ، حتي صار اسطورة نضالا للبسطاء ...

اشترك ب حمه عبد الفتاح