أنت هنا

الخوديج عبد الجليل

إرهاصات ماقبل المؤتمر

كعادتهم وقبيل كل استحقاق وطني مصيري يطل علينا ذوي الضمائر المريضة  واصحاب العقول الناقصة  بإجترار  افكارهم الخديجة وطموحاتهم الدنيئة مهما كانت الايادي التي تحركهم  بنيران صديقة أو عدوة وخاصة عندما تكون الافكار منصبة والعقول منشغلة والانظار مشدودة الى  حدث المؤتمر الشعبي العام ، لما له من أهمية توحيد الصف والتصور والتقييم  ورسم للأهداف والسياسات العامة وتحديد  معالم الطريق وإقرار الاساليب المؤدية الى الاستقلال الوطني وبنيان الكيان الجامع لكل الصحراويين ،  الدولة الصحراوية  المستقلة فى ظرف هذا  ابرز سماته  ، يطلون علينا  بتمهيدات ومقدمات أشبه بنعيق  الغراب

إرهاصات ماقبل المؤتمر

كعادتهم وقبيل كل استحقاق وطني مصيري يطل علينا ذوي الضمائر المريضة  واصحاب العقول الناقصة  بإجترار  افكارهم الخديجة وطموحاتهم الدنيئة مهما كانت الايادي التي تحركهم  بنيران صديقة أو عدوة وخاصة عندما تكون الافكار منصبة والعقول منشغلة والانظار مشدودة الى  حدث المؤتمر الشعبي العام ، لما له من أهمية توحيد الصف والتصور والتقييم  ورسم للأهداف والسياسات العامة وتحديد  معالم الطريق وإقرار الاساليب المؤدية الى الاستقلال الوطني وبنيان الكيان الجامع لكل الصحراويين ،  الدولة الصحراوية  المستقلة فى ظرف هذا  ابرز سماته  ، يطلون علينا  بتمهيدات ومقدمات أشبه بنعيق  الغراب

اشترك ب الخوديج عبد الجليل